المحتوى الرئيسى

نيوزيلندا تعيد تصنيف فيلم A Star Is Born بسبب مشهد لـ برادلي كوبر مروة لبيب

11/09 00:58

أثار فيلم A Star Is Born الكثير من الجدل في الاسبوع الأول من عرضه في نيوزيلندا، وتلقى الفيلم شكاوى من مؤسسات الرعاية الصحية في البلاد.

ملحوظة المحرر تتضمن السطور التالية حرق لبعض الأحداث.

أعيد تصنيف فيلم A Star Is Born من قبل رئيس الرقابة النيوزيلندية، بعد تلقي العديد من الشكاوى من العامة ومؤسسات الرعاية الصحية بسبب مشهد الانتحار بالفيلم.

وقد تلقت الشرطة في نيوزيلندا شكوى من قبل شابين يعترفان بأن هذا المشهد قد أثار لديهما فكرة الانتحار بشدة وذلك خلال الاسبوع الأول من عرض الفيلم.

ووفقا لما ذكره موقع The Hollywood Reporter، الفيلم يحمل تصنيف M الذي يحمل وصفا "موصى به للجماهير الناضجة" مع ملاحظة: مشاهد جنسية – لغة مسيئة – تعاطي مخدرات".

وعقب تقديم الشكاوى في نيوزيلندا، طالب رئيس هيئة الرقابة تحديث التحذيرات لتشمل الانتحار وأعيد تصنيف الفيلم مع إضافة تحذيرات جديدة بشأن مشهد الانتحار الذي يظهر فيه "جاكسون مين" برادلي كوبر يشنق نفسه في المرأب الخاص به.

وفي بيان صادر عن مكتب تصنيفات الأفلام في نيوزيلندا، تلقت الشرطة شكاوى من قبل الشرطة تندد بمشاهد الانتحار في الفيلم بعد تعرض شابين للخطر الشديد عقب مشاهدتهما الفيلم، وأضاف البيان أن مكتب التصنيفات تلقى أيضا شكاوى من قبل مؤسسات الصحة العقلية ومفادها أن طريقة الانتحار في A Star Is Born هي الأكثر شيوعا في نيوزيلندا.

وقال رئيس الرقابة النيوزيلندي ديفيد شانكس أن الرقابة شعرت أنه من مصلحة الجمهور النيوزيلندي أن يضاف هذا التحذير خاصة بالنظر إلى معدلات الانتحار العالية في نيوزيلندا.

Comments

عاجل